الرئيسية | المتن | كنوز التراث | مختارات | تعريف | ديوان المطالعين | إدارة الموقع  

في رثاء الدكتور محمد الدالي

محمد شفيق البيطار

شعر

تاريخ النشر: 2021/11/24
اقرأ للكاتب
جَبَلٌ آخَرُ يَنهدُّ
مِنْ جبالِ العِلْمِ مُمْتَدُّ

شامخٌ صَلْدٌ يُلاذُ بهِ
كيفَ مالَ الشامخُ الصَّلْدُ؟

كان دَوْحًا يُستظَلُّ بهِ
عندَهُ الرَّيْحانُ والوَرْدُ

عندَهُ ما شئْتَ مِن كَرَمٍ
عندَهُ الإخلاصُ والْجِدُّ

ولَهُ وَجْدٌ بكلِّ عُلا
ولَدى العَلْيا بهِ وَجْدُ

سيّدٌ والعِلْمُ قِبْلَتُهُ
فَهْوَ في مِحرابِهِ عَبْدُ

ناسِكٌ لِلهِ مجتهِدٌ
ساكنٌ في خَلْوَةٍ فَرْدُ

أُنْسُهُ في مَعْشَرٍ سَبَقوا
شَرْعُهمْ في اللذةِ الزُّهْدُ

والتذاذٌ باجْتناءِ هُدًى
واجْتِنابٍ لِلهوى بَعْدُ

أَخلَصوا للهِ واحْتَسَبوا
والرضا المطلوبُ والقَصْدُ

فهْوَ يَجْزيهِمْ جَزاءَهُمُ
والدليلُ الحُبُّ والوُدُّ

حُبُّهمْ والوُدُّ يَغْرِسُهُ
والثناءُ الحَقُّ والحَمْدُ

ربَّنا فاقْبَلْ تَنَسُّكَهُ
ما لِما قَدَّرْتَهُ رَدُّ

وعَلى (مِصيافَ) صَوْبُ حَيًا
لِفقيدٍ فَقْدُهُ الفَقْدُ


المصدر: صفحة الشاعر على الفيس بوك.

الاسم
رمز التحقق  أدخل الرقم في خانة التحقق  7565