الرئيسية | المتن | كنوز التراث | مختارات | تعريف | ديوان المطالعين | إدارة الموقع  

خَفِ اللّه فينا

عبد الله بن همَّام السلولي

شعر

تاريخ النشر: 2020/11/08
اقرأ للكاتب
زيادتَنا -نُعمانُ- لا تَحْبِسَنَّها * خَفِ اللّه فينا والكتاب الذي تتلو
(هو النعمان بن بشير الصحابي، وكان أميرًا لمعاوية على الكوفة، رضي الله عنهما، ويريد بالزيادة الزيادة في العطاء)
فإنك قد حُمِّلتَ منا أمانة * بما عجزت عنه الصّلاخمة البُزْلُ
(الصلاخمة: الجِمَال الصُّلْبة، المفرد كجعفر، والبُزْل: الكبيرة، جمع بازل)
فلا يك باب الشر تحسن فتحه * وباب الندى والخير أنت له قفلُ
وقد نلت سلطانا عظيما فلا يكن * لغيرك جَمَّات الندى ولك البخلُ
وأنت امرؤ حلو اللسان بليغه * فما باله عند الزيادة لا يحلو؟
وقبلك قد كانوا علينا أئمة * يُهمهمُ تقويمنا وهمُ عُصْلُ
(جمع أعصل، وهو المعوج في صلابة)
إذا نصبوا للقول قالوا فأحسنوا * ولكنّ حسن القول خالفه الفعلُ
يذمون دنيانا وهم يرضعونها * أفاويق حتى ما يَدِرّ لهم ثُعْلُ
(أفاويق: ما يجتمع في الضَّرْع من اللبن، وثُعْل: حلمة زائدة)
فيا معشر الأنصار إني أخوكمُ * وإني لِـمعروفٍ أتى منكمُ أهلُ
ومن أجل إيواء النبيّ ونصره * يحبكمُ قلبي وغيركم الأصلُ
(أي نسبي في غيركم)


المصدر: "الأغاني" واختير غير روايته في ألفاظ.

الاسم
رمز التحقق  أدخل الرقم في خانة التحقق  7175